حكاوى مصررياضة

9 معلومات لا تعرفها عن «أليوم نيانت» حكم مباراة «الزمالك» و«الرجاء» المغربي

يتولى الحكم الكاميروني “أليوم نيانت” مهمة إدارة مباراة الليلة بين فريقي “الزمالك” و”الرجاء” المغربي على ملعب ستاد محمد الخامس بالعاصمة المغربية في لقاء الذهاب للدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

موقع “حكاوي مصر” يقدم لكم معلومات عن الحكم الكامبيروني الشهير:

1 – يبلغ نيانت من العمر 38 عاما، من مواليد 1982، وحصل على الشارة الدولية وهو في عمر الـ 26 عاماً.

2- أدار عدة مباريات للفرق المصرية، منها 6 مباريات للأهلي و4 للزمالك، ومباراة للإسماعيلي ومثلها للمقاصة، بينما أدار للمنتخب 5 مواجهات أمام غينيا، والسنغال، وسيراليون، بالإضافة للقاء المنتخب الأوليمبي مع نظيره المغربي، وزيمبابوي في افتتاح كان 2019 وانتهت بفوز الفراعنة بهدف محمود حسن تريزيجيه.

3- يشتهر أليوم بالإسراف في الإنذارات وركلات الجزاء، بواقع ركلة واحدة كل 3 مباريات.

4 – دخل التاريخ كأصغر حكم يدير مباريات بكأس العالم للأندية عام 2013، حيث كان عمره وقتها 31 عاما.

5 – من أبرز مواقفه إلغاء مباراة الإسماعيلي والإفريقي التونسي في الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا 2019، بسبب الشغب الجماهيري، واحتسب ركلتي جزاء للفريق التونسي في الشوط الأول من المباراة في أقل من دقيقتين.

6- أدار 9 نهائيات في أمم إفريقيا، أبرزها لقاء الكونجو الديمقراطية وكوت ديفوار بنصف نهائي كان 2015.

7- شارك “أليوم نيانت” في بطولة كأس العالم للأندية في نسختين عام 2013 و2015.

8- أدار اللقاء الافتتاحي لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 والذي أقيم بين مصر وزيمبابوي وانتهى بفوز “الفراعنة” بهدف نظيف.

9- أدار نيانت عدة مباريات أخرى للمنتخب المصري منها مباراة الفراعنة أمام سيراليون وخسرها المنتخب المصري
بنتيجة 2-1 في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2012، والثانية حسمها منتخبنا بقيادة محمد صلاح بنتيجة “3-2” أمام مضيفهم غينيا في تصفيات كأس العالم 2014.

اقرأ أيضاً:

تعرف على تاريخ مواجهات «الزمالك» و«الرجاء المغربي» قبل مباراة الليلة

تفاصيل المكالمة المُسرّبة لـ«عمرو الجنايني» وسبه رئيس أحد الأندية بألفاظ نابية

حالة من الجدل بسبب التراشق بين وزير الإعلام وعدد من رؤساء التحرير

12 معلومة عن المستشار «عبدالوهاب عبدالرازق» رئيس مجلس الشيوخ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى