حوادث

الأجهزة الأمنية تكشف حقيقة إختطاف إحدى الفتيات بمصر الجديدة

أيسل وائل

فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات ما تناوله أحد البرامج بإحدى القنوات الفضائية، بشأن إدعاء إحدى الفتيات لتعرضها لمحاولة خطف أثناء سيرها بدائرة قسم شرطة مصر الجديدة بالقاهرة ، وإصابتها بكدمة بالرأس وسحجة بالساق.
توصلت جهود الفحص والتحريات إلى تحديد هوية الفتاة (موظفة بمركز خدمة عملاء إحدى شركات الإتصالات – مقيمة بدائرة قسم شرطة بالزيتون) ، وبمناقشتها تبين عدم صحة ما إدعته ، وأقرت أنها بتاريخ الواقعة عقب إنتهاء عملها إستقلت إحدى السيارات الميكروباص وأثناء صعودها إصطدمت رأسها وساقها وحدثت إصابتها المنوه عنها ، فورد بذهنها فكرة المنشور وتداوله على موقع التواصل الإجتماعى والإدعاء بقيام سيدة بالإشتراك مع آخرين مستقلين سيارة طراز “فان” بمحاولة خطفها رغبة منها لإستجداء تعاطف أقاربها وأصدقائها لإبتعادهم عنها عقب وفاة والدها .. مما تسبب فى دخولها فى أزمة نفسية ، إلا أنها فوجئت بزيادة عدد من المتابعين لها وللمنشور الذى تم نشره وتداوله.
تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى