حكاوى مصرصحةنرشح لك

دراسة: تناول 3 أكواب من الحليب يومياً قد يجعل عظام الإنسان أكثر هشاشة

يعتقد البعض أن شرب الكثير من الحليب يساعد في الحفاظ على قوة العظام، لأن الحليب ومشتقاته من مصادر الكالسيوم المركزة ، ونحن نعلم أن الكالسيوم يقوي العظام ويمنع هشاشة العظام، لكن كشفت دراسة سويدية إلى أن الإفراط في تناول الحليب – ثلاثة أكواب أو أكثر في اليوم – لم يكن مرتبطًا بالوفاة فحسب، بل زاد أيضًا من خطر الإصابة بالكسور.

وبحسب موقع “كليفيلاند كلينيك” كشفت دراسة أن النساء اللائي أبلغن عن شرب ثلاثة أكواب أو أكثر من الحليب كل يوم ضاعفن تقريبًا خطر الوفاة مقارنة بالنساء اللائي شربن أقل من كوب واحد كل يوم.

ولم يتأثر الرجال مثل النساء، لكن أولئك الذين شربوا ثلاثة أكواب أو أكثر من الحليب كل يوم أظهروا زيادة كبيرة في معدل الوفيات.

وذكرت دراسة منفصلة أن ارتفاع استهلاك الحليب ومنتجات الألبان لا يقلل بالضرورة من خطر الإصابة بهشاشة العظام وكسر الورك.

ووجدت إحدى الدراسات أن الحليب يساهم في تلبية التوصيات الغذائية وقد يساعد في الحماية من الأمراض المزمنة على الرغم من صحة أن الحليب ومنتجات الألبان من أكثر الأطعمة الغنية بالكالسيوم التي يمكنك تناولها ، إلا أن هناك مواد أخرى في الحليب قد تتطلب بعض الاعتدال.

فوائد فيتامين د والنظام الغذائي

فيتامين د والنظام الغذائي المليء بالكالسيوم هو مفتاح تقوية العظام.

 يحمي فيتامين د كبار السن من هشاشة العظام. قد يقترح طبيبك إجراء فحص دم لمعرفة مستوى فيتامين د لديك ومع ذلك ، لا يوجد مثل هذا الاختبار لمستويات الكالسيوم.

بينما يحتوي الحليب على 300 مجم من الكالسيوم لكل كوب، هناك العديد من المصادر الغذائية الجيدة الأخرى التي يجب وضعها في الاعتبار.

ويرتبط استهلاك الحليب ومنتجات الألبان بتقليل مخاطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة وله تأثير مفيد على كثافة المعادن في العظام، ولكن ليس من خطر الإصابة بكسور العظام.

 وتوجد بعض الأدلة التي تدعم استهلاك الحليب ضد الأمراض المزمنة (داء السكري من النوع الثاني) وأمراض القلب والأوعية الدموية (السكتة الدماغية) وبعض أنواع السرطان (القولون والمستقيم والمثانة والمعدة والثدي).

اقرأ أيضاً:

◙ 8 نصائح لتجنب إدمان طفلك للتكنولوجيا..تعرفي عليها

◙ احذر.. أمراض خطيرة تصاحب مرض الروماتيزم

◙ وصفة مضمونة للتخلص من «دوالي الساقين» بسرعة

اضغط على هذا الرابط لقراءة المزيد من الموضوعات العلمية عبر صفحة «حكاوي مصر» على «فيسبوك»

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى