حكاوى الفنحكاوى مصر

مفاجأة.. قبل رحيله هيثم زكى: حاسس إنى هموت صغير وخايف أموت لوحدى

نسرين الرشيدي

كشفت الفنانة الشابة ناهد السباعي الصديقة المقربة للفنان الراحل هيثم أحمد زكي الذي رحل عن عالمنا فجر الخميس داخل منزله في الشيخ زايد بمفرده.

وأكدت السباعي أن هيثم كان يؤكد لها دائما أن سيموت صغير وأنه يخشى أن يموت في منزله بمفرده دون أن يشعر به أحد، وذلك من خلال نعى لها للراحل عبر صفحتها على موقع الصور والفيديوهات “إنستجرام” ونشر صور تجمعهما سويا قائلة : “إن لله وإنا إليه راجعون، مكنتش مصدقة غير لما روحت عند البيت”

وتابعت : “واجع قلبي طول عمرك من وإحنا صغيريين، علطول بتقولي يانودي أنا خايف أموت لوحدي ف البيت ومحدش يحس بينا وحاسس إني هموت صغير وأنا دايما أرد اقولك انت بتقول كده عشان رخم و نكدي لو كنت صدقتك كنت فضلت علطول قاعدة معاك يا صحبي وأخويا وجاري وعشرة عمري من ساعة م اتولدنا…لو كنت اعرف ان ديه اخر مرة اكيد كانت هتفرق في الفراق”.

وكانت قد انتقلت قوة أمنية إلى منزل الراحل صباح اليوم الخميس، بعدما تقدمت خطيبة الفنان هيثم أحمد زكى ببلاغ ورد فيه بأنها حاولت الاتصال به أكثر من مرة ولم يستجب لاتصالاتها، وبفتح باب الشقة تبين وفاته ونقل الجثمان إلى المستشفى وأفاد التقرير الطبي أن سبب الوفاة هبوط حاد فى الدورة الدموية.

 

 

View this post on Instagram

 

ان لله و ان اليه راجعون مكنتش مصدقة غير لما روحت عند البيت واجع قلبي طول عمرك من و احنا صغيريين علطول بتقولي يانودي انا خايف اموت لوحدي ف البيت ومحدش يحس بينا و حاسس اني هموت صغير و انا دايما ارد اقولك انت بتقول كده عشان رخم و نكدي لو كنت صدقتك كنت فضلت علطول قاعدة معاك يا صحبي و اخويا وجاري وعشرة عمري من ساعة م اتولدنا…لو كنت اعرف ان ديه اخر مرة اكيد كانت هتفرق في الفراق

A post shared by ناهد السباعي nahed Elsebai (@nahedelsebai) on

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى