حكاوى الفنحكاوى مصر

فى حوار خاص.. لقاء سويدان تكشف لـ«حكاوى مصر» أسباب اعتزالها

محمود نصر

فاجأت الفنانة لقاء سويدان جمهورها، مساء أمس الجمعة، بقرارها اعتزال التمثيل والغناء بشكل نهائي ولا رجعة فيه، ونشرت ذلك عبر حسابها الشخصي على الفيس بوك، الأمر الذي أثار ضجة في الساعات الأخيرة حول أسباب اتخاذها هذا القرار، “حكاوي مصر” تحاورت معها لتكشف تفاصيل ذلك، فكان هذا اللقاء.

ما أسباب قرارك المفاجئ باعتزال التمثيل والغناء بشكل نهائي؟

ربما يكون القرار مفاجئ بالنسبة للجمهور، ولكن بالنسبة لي فالقرار يدور في ذهني منذ عامين تقريباً، وكنت أتناقش فيه مع أصدقائي المقربين من داخل وخارج الوسط الفني طوال تلك الفترة، ولكنهم كانوا يظنون أنني “بهزر”، لكنني كنت أتعامل مع المسألة بمنتهى الجيدة، وأخطط له منذ فترة، لذلك فهو قرار ليس مفاجئ أو متسرع، وشعرت أنه جاء الوقت لإعلان ذلك بشكل رسمي.

عامين من التفكير.. يبدو أن القرار كان صعب اتخاذه.. أليس كذلك؟

بالتأكيد، فأنا “مولودة داخل الوسط الفني” وأمثل منذ أن كان عمري ستع سنوات، وفكرت كثيراً في الإعلان ولكنني في كل مرة كنت أتراجع حتى حسمت قراري نهائياً، لأنني كان صعب علي أن أكمل في ظل معطيات سوق مختلفة عما تربيت عليها وتعلمتها.

وأيضاً: لهذا السبب.. لقاء سويدان تعلن قرار اعتزالها التمثيل والغناء

لماذا لم تفكرين في أخذ هدنة دون الإعلان عن الاعتزال نهائياً؟

“المناخ نفسه مش حباه”، واعتزالي هو إعلان رسمي لرفضي لما يحدث حالياً في المجال الفني، وهذا الرفض لم يكن على مستوى ما يحدث في الدراما المصرية فقط، وإنما أيضاً لما يحدث في المسرح، فلو نظرنا إلى مسارح مصر سنجد أن معظم المسارح مغلقة، والمسألة ليست متعلقة بفكرة أنني أرغب في العمل، بل أن اعتراضي يأتي على إدارة المنظومة الفنية بأكملها، والتي أصبحت تعتمد على نجوم بعينهم، في حين هناك نجوم ونجمات أخرين جلسوا في بيوتهم منذ سنوات، ونفس الأمر بالنسبة للوجوه الجديدة حيث أصبح الاعتماد على الوجوه خريجي ورش التمثيل، في حين أن خريجي معاهد التمثيل لا يجدوا فرصة عمل.

هل اعتذارك عن المشاركة في مسلسل “البيت الكبير” الجزء الثالث كان له علاقة بقرار اعتزالك الفن؟

بالفعل اعتذرت عن المشاركة في الجزء الثالث من العمل بسبب رغبتي في عدم الاستمرار في المهنة، على الرغم من إعجابي الشديد بالعمل وهو ما شجعني على المشاركة فيه منذ الجزء الأول له.

لكن البعض ربما يظن أن إعلانك الاعتزال مجرد “فرقعة” أو من أجل “التريند” فقط.. ما تعليقك؟

“لو أنا من الناس بتوع التريندات كنت عملت دة قبل الموسم بتاع الشغل”، وجمهوري يعلم جيداً أنني لم أفكر في مثل تلك الأشياء، كما أنني لا أحتاج إلى ذلك خصوصا أنني بالفعل كان معروض علي مسلسل واعتذرت عنه بكامل إرادتي، فلا يوجد أي سبب يجعلني أبحث عن الفرقعة أو “ركوب التريند”.

كيف جاءت ردود الأفعال من أصدقائك من داخل الوسط الفني على قرارك بالاعتزال؟

هناك فنانين ونجوم في الوسط الفني قالوا لي نصاً: “أنتي شجاعة وعملتي اللي أحنا مش عارفين نعمله”، والأهم أنهم شعروا أنني سعيدة ومرتاحة نفسياً بعد هذا القرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى