المرأةالموضة

من فرنسا لأمريكا لن تتخيل سر اكتشاف الجينز لأول مرة وتاريخ تطوره

أسماء زيدان

لا يخلو دولاب من مجموعة متنوعة من البناطيل الجينز، تلك القطعة التى لا غنى عنها للحفاظ على أناقتك، فمهما كان مستواك المادى فلا محالة أن لديك جينز ضمن أغراضك، ولكن هل فكرتى ولو لمرة واحدة عن سر اختراع الجينز وتاريخ تطوره؟ هذا ما سيجيب عنه أنا حوا فى السطور التالية.

تاريخ الجينز له قصة طويلة فظهر لأول مرة فى مدينة جنوة بإيطاليا عام 1500، وكان مخصص للبحارة وقت الحرب آن ذاك، وهو اكتشاف إيطالى بخامات فرنسية حيث سمى باسم الجينز نسبة إلى نطق مدينة جنوة الإيطالية باللغة الفرنسية.

إلى أن أحدث رجل الأعمال الألمانى الأصل “ليفى ستراوس” ثورة باستخدام الجينز كبناطيل للعمال فى المناجم، حيث هاجر مع والدته إلى الولايات المتحدة الأمريكية وكان يعمل فى تجارة السراويل المصنوعة من الخيش إلى أن بحث عن مادة أفضل فوجد أن الجينز يتحمل عناء ومشقة العمل، ولكن لم يكن الأمر بشكله الحالى أو كبنطلون.

ويرجع الفضل فى ظهور البناطيل الجينز إلى جاكوب دافيز الخياط المريكى الذى صمم البنطال الجينز ذو المسامير المثبتة فى الجيوب، ولكن ظلت التكلفة عائق أمامه إلى أن عرض الفكرة على ليفى الذى شاركه بالمال وسجل الأمر باسمه كبراءة اختراع وأطلقا الماركة العالمية لهما التى غيرت مسار الموضة فى التاريخ تحت مسمى ” Levi’s® Jeans”.

وفى عام 1935 نشرت مجلة فوج موديلات للبناطيل الجينز المخصصة للسيدات ولم يكن يسمح قبل ذلك التاريخ للنساء بارتداء الجينز، وفى عام 1960 اقتصر ارتدائه على الشباب والمراهقين فقط، ولم يعد الأمر مرتبطا بالحروب أو العمالة بالمناجم كما كان فى السابق.

ومن المفارقات العجيبة فى تلك الحالة أن طباخ السم لم يتذوقه طوال حياته حيث كان ليفى يرى أنه لا يحق له ارتداء الجينز كونه مخصصا للفقراء فقط وهو كرجل أعمال لا يجب أن يرتديه، ولهذا لم يلمس الجينز جسد مخترعه طوال حياته ولو لمرة واحدة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى