أخبارحكاوى مصر

قائد ميليشيا فى طرابلس يهدد بفضح حكومة السراج

وكالات

هدد قائد بارز في الميليشيات الموالية لحكومة فايز السراج الليبية الأخيرة، بكشف وثائق بحوزته تثبت تورطها في الفساد وأعمال العنف التي أغرقت البلاد، واصفا أعضاء الحكومة بـ”الخونة وتجار الحروب والدماء”.

وكتب ناصر عمار، وهو آمر ما يسمى “قوات الإسناد” في ميليشيات الوفاق، على حسابه بموقع فيسبوك موجها حديثه إلى حكومة السراج “إذا لم يتم دعم المحاور يا تجار الحروب والدماء فإن مستندات وصور وفيديوهات سأطرحها لوسائل الاعلام وعبر التواصل الاجتماعي ستسقطون على إثرها يا خونة يا تجار الموت”.

وأيضاً إيران تعطل الإنترنت قبل احتجاجات الخميس

وتابع عمار “عندنا صور لفلل وقصور لكم في تركيا والبرتغال وإسبانيا والمغرب ومستندات بأسماء ناسكم وهلكم لأنكم عارفين أنكم ستتركون البلد وتلوذون بالفرار لأن القضية قضية أحرار وأنتم مجرد عبيد وتجار مال وحرب ودماء”.
ويأتي هذا التطور في وقت يكثف الجيش الوطني الليبي هجومه من أجل استعادة العاصمة طرابلس من قبضة الميليشيات والعصابات الإرهابية.

وتوقع الجيش الليبي أن يحدث انهيار في صفوف الميليشيات التي تسيطر على طرابلس في أي لحظة.

واعتمدت الحكومة التي يترأسها السراج على الميليشيات والجماعات المتطرفة، التي باتت تستغله غطاء لتمرير أجندتها، ووصل الأمر حد محاصرة منشآت حكومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى